أخبار العالم

5 معلومات يجب أن تعرفها عن آبي أحمد رئيس وزراء أثيوبيا الحاصل على جائزة نوبل للسلام 2019

كشف المسؤولين عن الجمعية الملكية السويدية صباح اليوم عن فوز رئيس الوزراء الأثيوبي، آبي أحمد، بجائزة نوبل للسلام لعام 2019، وذلك نظرًا لجهوده الكبيرة في إحلال السلام في عدة مناطق داخل قارة أفريقيا، وهذا بالإضافة إلى جهود في حل الأزمات الداخلية في بلاده أثيوبيا.

وخلال هذا التقرير من موقع “الخبر الجديد” ستكونوا على موعد مع تغطية شاملة حول أهم تاريخ رئيس الوزراء الأثيوبي، آبي أحمد والأسباب التي جعلته يحصل على جائزة نوبل للسلام.

من هو آبي أحمد رئيس وزراء أثيوبيا

آبي أحمد علي من مواليد 15 أغسطس 1976، أي إنه يبلغ من العمر الآن نحو 43، وهو ما يجعله بين أصغر الحاصلين على جائزة نوبل للسلام، وهو رئيس وزراء دولة أثيوبيا الحالي، وقد وصل إلى هذا المنصب في 27 مارس 2018، وهو يعتنق الديانة المسيحية، ومتزوج من سيدة مسيحية أمهرية، وله ثلاث بنات، وتقول بعض المصادر آن آبي أحمد هو أول رئيس وزراء أثيوبي من أصول مسلمة، حيث كان والده يعتنق الإسلام، في حين كانت والدته مسيحية.

في بداية مشواره السياسي تدرج آبي أحمد قد وصل إلى منصب مسؤول رفيع في حزب ديكتاتوري حاكم في أثيوبيا، وبعد ذلك وصل إلى منصب رئيس المخابرات العسكرية في دولة أثيوبي.

يقول البعض عنه أنه خليفة نيسلون مانديلا، القائد الأفريقي العظيم والذي كانت له إسهامات كبيرة في جنوب أفريقيا وفي عدد كبير من الدول الأفريقية.

أهم إنجازات آبي أحمد

تحصل آبي أحمد، رئيس وزراء أثيوبيا على جائزة نوبل للسلام في عام 2019، بعدما كانت له عدة إسهامات بارزة في إطلاق سراح المعتقلين السياسيين فى اثيوبيا، وكذلك العمل  على عقد مصالحة شامله في بلاده، بالإضافة إلى إنهاء حالة الطوارئ في البلاد.

وكذلك نجح آبي أحمد في عقد مصالحة بين بلاده وبين إريتريا، وكذلك إنهاء الخلاف الحدودي بين البلدين، وكذلك جلب عدة إستثمارات ضخمة لبلاده، لتعد هي الأعلى بين كل أقرانها في شرق أفريقيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق