اللواء مجدى حجازى يعقد اجتماعاً موسعاً يناقش فيه خطة الإستعداد لمواجهة السيول – الخبر الجديد
الأربعاء , ديسمبر 13 2017
الرئيسية / أخبار الرئيسية / اللواء مجدى حجازى يعقد اجتماعاً موسعاً يناقش فيه خطة الإستعداد لمواجهة السيول

اللواء مجدى حجازى يعقد اجتماعاً موسعاً يناقش فيه خطة الإستعداد لمواجهة السيول

اللواء مجدى حجازى محافظ أسوان

الخبر الجديد..

عقد اللواء مجدى حجازى محافظ أسوان اجتماعاً موسعاً ،مع اللجنة العليا للأزمات والكوارث بالمحافظة، من أجل إعداد سيناريو واقعى ومتكامل، لمواجهة أى إحتمالات للسيول وإحتواء تداعياتها فى وقت قياسى وبأقل الأضرار الممكنة ،بعيداً عن العشوائية وسياسة رد الفعل.

حضر الاجتماع السكرتير العام المساعد ومساعدى محافظ أسوان ،بجانب رؤساء المراكز والمدن ومسئولي المديريات والجهات المختصة ، وقد أعطى محافظ أسوان توجيهاته بتحديد المعدات والمهمات والأطقم البشرية التى لها دور فى مواجهة الحدث وتداعياته، وذلك لتقليل الفترة الزمنية للتدخل السريع وبالتالى تخفيف الأثار السلبية الناتجة من السيول على المواطنين.

وشدد على إزالة التعديات على مخرات السيول ،بعد توجيه إنذارات ثم تنظيم حملات لإزالتها بالتنسيق بين مديرية الأمن والجهات المسئولة عن الأراضى، الواقع فى نطاقها هذه التعديات وخاصة وزارة الرى مع تلافى كافة الملاحظات الخاصة بعناصر منظومة مواجهة السيول.  

وأكد اللواء مجدى حجازى ،أن الفترة القادمة ستشهد تطبيق تجارب ميدانية معلنة وأخرى مفاجئة للإطمئنان على جاهزية كل جهة للحدث، ومعالجة أوجه القصور والنواقص فى المعدات والمهمات و أطقم التدخل مما يستلزم معه رفع درجة الإستعداد من الآن ،وحتى نهاية فترة هطول السيول طبقاً لتقارير وقراءات هيئة الأرصاد الجوية .

 ولفت إلى أهمية قيام لجان فنية متخصصة من الوحدات المحلية، تضم ممثلى الجهات المعنية بالمرور على مخرات السيول الصناعية والطبيعية والبرابخ والترع ،لمتابعة عدم وجود أى تعديات أو عوائق أمام حركة جريان المياه ، بجانب مراجعة اللجان على أرض الواقع لجاهزية المعدات والمهمات والمخازن ومواقع معسكرات الإيواء بمراكز الشباب والأندية ، ، بالإضافة إلى تحديد مواقع خارج الكتلة السكنية لتكون مدافن صحية للحيوانات والطيور النافقة.

 ووجه مجدى حجازى كل جهة بتحديد الإجراءات الوقائية ،لتخفيف أثار وتداعيات السيول حالة حدوثها  وخاصة صيانة وتطهير المخرات والبرابخ والمصارف والترع لتكون لها الصلاحية الهندسية ،لإستقبال أى كميات من المياه ، علاوة على مراجعة المواقع التى تتضمنها خطة مجابهة السيول لإقامة معسكرات الإيواء سواء كانت داخل المدارس أو مراكز الشباب أو الجمعيات الأهلية.

وأكد على توافر الخيام ومهمات الإغاثة ووضع إمكانيات الشركات والهيئات الحكومية ضمن مهام الخطة ، وأيضاً متابعة أرصدة السلع الغذائية والإستراتيجية وخاصة الخبز وأسطوانات البوتاجاز ، فضلاً عن ضرورة تمركز سيارات الإسعاف بجوار معسكرات الإيواء وتزويد أقرب مستشفى بكميات كافية من فصائل الدم المختلفة والأدوية والأمصال ، وكذا توافر المولدات الكهربائية وخزانات مياه الشرب النقية.

 وخلال الإجتماع إستعرض رؤساء المدن والمراكز ومديرى الجهات المعنية الأدوار المنوطة بهم ومدى جاهزية المعدات والمهمات لمواجهة السيول ، فيما أكد المهندس محمد على وكيل وزارة الرى بأسوان خطة الرى التى تتضمن عمليات دورية لتطهير ونظافة عامة للترع والمصارف والبرابخ التى تمر أسفل الطرق السريعة وخطوط السكك الحديدية ، بالإضافة إلى تحريك المعدات والتجهيزات بمجرد وقوع السيول بتنسيق كامل مع كافة الجهات المعنية للتدخل الفورى لتخفيف الأضرار المتوقعة ، وخاصة أن وزارة الرى خلال الفترة الماضية قامت بمراجعة مدى جاهزية 36 مخر سيول صناعى بإجمالى أطوال 138.5 كم  مع مراجعة 43 مخر طبيعي موجودة في الأخوار والأودية الجبلية بإجمالى أطوال 185.8 كم 

وأشار إلى أنه تم الإنتهاء من جميع أعمال الإصلاح والصيانة الدورية داخل المخرات والبرابخ مع إزالة الحشائش والعوائق بالترع والمصارف لضمان جاهزيتها، لإستقبال أى تجمعات من المياه للسيول أو الأمطار الغزيرة وخاصة أن وزارة الرى قامت بتجهيز 13 سد إعاقة و6 بحيرات صناعية لتجميع مياه السيول.

وفى السياق نفسه أوضح الدكتور إيهاب حنفى مدير عام الصحة بأسوان بأنه تم تجهيز مستشفى ميدانى للإنتقال إلى موقع الحدث بجانب إعداد 12 عيادات و 6 معامل متنقلة كقوافل علاجية فى مختلف التخصصات ، وأيضاً 6 فرق إنتشار سريع من الأطقم الطبية ، بجانب الإنتهال من تجديد وإستبدال أدوية ومستلزمات طبية فى جميع الأقسام تكفى 650 مصاب فى موقع الحدث ، بالإضافة إلى 102 سيارة إسعاف حديثة ، وعلى الجانب الأخر عرضت كل مديرية وهيئة حكومية خطتها لمواجهة تداعيات السيول وآليات التدخل فيها.

كما عقد اللواء مجدى حجازى محافظ أسوان إجتماعاً موسعاً وسط لمناقشة أسلوب تنفيذ الخطة الزمنية للتشغيل التجريبى للمرحلة الثانية لمصنع أسوان للأسمدة والصناعات الكيماوية بمنطقة السباعية شرق وهى مرحلة وحدة التحبيب وذلك بحضور النائب البرلمانى حسن سيد خليل عضو مجلس النواب والسكرتير العام المساعد للمحافظة عبد الناصر عبد الحميد والمهندس عبد السلام الجبلى رئيس مجلس إدارة الشركة ، بجانب الدكتور عبد العزيز طنطاوى مدير وحدة الدراسات البيئية بجامعة أسوان والدكتور كرار عمر رئيس قسم الجيولوجيا بكلية العلوم ، وأيضاً رئيس جهاز شئون البيئة بأسوان ومدير عام البيئة بالمحافظة ، فضلاً عن معاون المحافظ ورئيس مركز إدفو وممثلين لأهالى قرية السباعية.

وأكد اللواء مجدى حجازى على أن عقد هذا الإجتماع يأتى تنفيذاً لتوجيهات المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء بإعداد خطة زمنية للإجراءات التنفيذية لمصنع أسوان للأسمدة الفوسفاتية على أن يتم إرسال كافة التفاصيل التى تم الإتفاق عليها لرئيس الوزراء ، وخاصة بأنه سبق ذلك عقد إجتماع للمحافظ مع الدكتور خالد فهمى وزير البيئة فى مايو الماضى بحضور كافة العناصر المختصة وممثلين للأهالى تم خلاله عرض الموقف الحالى للمصنع ومجموعة من التوصيات التى يتم متباعتها فى الإجتماع الحالى لدخولها حيز التنفيذ .

 ولفت إلى أنه سيقوم اليوم بإصدار قرار بتشكل اللجنة الفنية المتخصصة التى تضم فى عضويتها أساتذة ومتخصصين بجامعة القاهرة وجهاز شئون البيئة بالوزارة وفرع أسوان وأيضاً أساتذة بجامعة أسوان لتبدأ عملها على الفور بالمراجعة الفنية الشاملة للتشغيل التجريبى للمرحلة الثانية والتى ستستمر لمدة 9 أشهر طبقاً للناحية العلمية ومن خلال التنسيق مع اللجنة المحايدة المقرر إجراؤها للقياسات البيئية والمتمثلة فى إدارة الحرب الكيماوية بالقوات المسلحة ، وبالتوازى تقوم هذه اللجنة بالمراجعة الفنية للمرحلة الأولى من تشغيل مصنع إنتاج سماد أحادى سوبر الفوسفات ودراسة البدائل الأنسب لطرق التعامل مع هذه المرحلة لإعادة تأهيلها مع مراجعة ومتابعة ما تم تنفيذه من الإشتراطات البيئية ومدى توافق المشروع بيئياً .

شاهد أيضاً

مصرع سيدة إثر سقوطها على خلاطة أسمنت بالمنوفية

اعداد دينا رفعت.. لقيت ربة منزل مصرعها إثر سقوطها على خلاطة أسمنت بقرية ساحل الجوابر ...